أخبار عاجلة
المحاكم التجارية.. دورة عمل إلكترونية تحارب هدر الوقت -
ثلاثة تنبيهات متقدمة لـ3 مناطق.. حالة أمطار غزيرة -
"العمل" تضبط 784 مخالفة في قطاع الإيواء السياحي -

هكذا تنبأ شاعر سعودي بقصيدته منذ أيام بوفاته في حادث

آخر تحديث: الأربعاء 22 جمادي الأول 1439هـ - 7 فبراير 2018م KSA 11:48 - GMT 08:48

هكذا تنبأ شاعر سعودي بقصيدته منذ أيام بوفاته في حادث

لقي الشاعر المعلم #فهد_السوادي، مصرعه أمس (الثلاثاء)، في حادث انقلاب سيارته، فيما كان عائداً من مدرسته بقرية الخبة، البعيدة، لمسافة 100 كيلومتر، عن مدينة "حائل" التي يقيم بها.

المعاناة وسناب وزيارة الوزير

ومن المقرر الصلاة عليه، وتشييعه إلى مثواه الأخير، ليدفن بمقبرة الجرادوسادت، اليوم (الأربعاء).

كان "السوادي"، قد نشر أبياتاً شعرية، من نظمه، عبر موقع التواصل " #سناب "، تنبأ فيها بوفاته، بسبب تأخر نقله، من المدرسة البعيدة التي يعمل بها، وسرد في الأبيات معاناته مع الطريق المؤدي إلى مدرسته، وذلك في رد على #تغريدة عن زيارة لوزير التعليم إلى المنطقة.

4 صغار.. ومريضة بالسكر ووالدته

وأوضح خال "الراحل السوادي"، وائل الواكد، لـ"العربية.نت"، أن المعلم السوادي يعمل منذ سنوات في إحدى مدارس قرية الخبة، البعيدة عن مدينة حائل، نحو مئة كلم، وأنه تنقل بين عدة مدن، لسنوات، ولم يتم نقله حتى وفاته إلى مدينة حائل، التي يسكن بها.. مشيرا إلى أن السوادي، كان يذهب إلى مدرسته يومياً، ولديه أربعة أبناء (أولاد وبنات)، وهو مسؤول عن والدته بعد وفاة والده، وعن أسرته، ولديه ابنة مريضة بالسكر، وأولاده مازالوا صغار السن.

15 سنة تنقلات للمدن.. إلا حائل

وقال الواكد إن السوادي (أبو نايف)، عرف بحديثه عن الغربة، في الشعر الذي يكتبه، ويحكي عن الكرم، والنخوة، وطلب، نقله لحائل، مرارا، وكتب على وسائل التواصل، كثيرا، دون جدوى، ليتوفى بعد أكثر من 15 سنة في عمله كمعلم خارج حائل، ومشوار من التعب، والعمل المرهق، ونحن صابرون ومحتسبون، فالكل يعرف مناقبه، وحسن سجاياه.

عبارات الرثاء ووسم على "تويتر"

واستطرد الواكد بأنه وصل إليهم خبر نقل ابن شقيقته #الشاعر المعلم فهد السوادي، إلى مستشفى الملك خالد بحائل، ووفاته متأثرا بالنزيف الناجم عن الحادث.

وقد سادت حالة من الحزن بين الطلاب، ومحبي الشاعر، ودشن مغردون على "تويتر"، وسماً بعنوان "وفاة #الشاعر_فهد_السوادي "، وكتبوا العديد من عبارات الرثاء.

واعتبر المغردون وفاته مفارقة مبكية مؤكدين على علاقته الطيبة مع الجميع.

أبيات السوادي والتنبؤ بموته

وتضمنت الأبيات التي نظمها السوادي قبيل وفاته، وتنبأ فيها بنهايته على الطريق: "وحلمي.. صار بس انقل واصير قريب، وارتاح.. تعبنا من معاناة.. تعبنا البعد عن غالين.. سنين سنين بالغربة.. طريق وهمنا ذباح.. مضينا بجرحنا.. نمشي.. ولا هم عننا دارين.. سألتك يا ضمير مات عن الآتي عن اللي راح وابيك تجاوب وتعرف ترانا كلنا فانين.. ش يحلل.. نتظلم غربة.. ش يحلل نتحرم أفراح .. ش يحلل !! دم أرواح تموت وكلكم لاهين".

هكذا تنبأ شاعر سعودي بقصيدته منذ أيام بوفاته في حادث
دليل الأخبار

السابق بسبب التسويف.. تخيل كم ساعة يعمل الموظف فعلياً باليوم؟
التالى إيران.. روحاني يحذر خامنئي "ضمنيا" من مصير الشاه