الارشيف / أخبار الرياضة / سياسة

ستعلمون ما أقول

مرحبآ بك في دليل الاخبار الرياضية نقدم لك هذا الخبر : آخر تحديث: الاثنين 18 شعبان 1438هـ - 15 مايو 2017م KSA 17:18 - GMT 14:18

كنت وما زلت على قناعة بأن المثقفين وحدهم يدركون حقيقة كرة القدم، لأنها تقع ما بين الرياضة والفن، لذلك أعتقد أنها ثقافة وآداب إنسانية أكثر منها لعبة وقد قمت إبان انتخابات الاتحاد السعودي للعبة بسرد الكثير من الأمثلة والقصص والحكايات التاريخية التي تثبت أن اللجان الأولمبية منذ البدايات ليس لها عداوات مع أحد مثلما هي عداوتها مع كرة القدم صاحبة السطوة والصيت والجمال وازدادت هذه العداوة مع دخول المال والاستثمار إلى باطنها رغم أن أهل اللعبة كانوا لا يفضلون دخول هذه الأموال إلى لعبتهم مخافة أن يحيدوا بها عن مسارها الحقيقي وهو ما حدث بالفعل حيث تحولت كرة القدم إلى عالم من المال والأعمال فأصبحت "باب رزق جميل" لكل من هب ودب.

طبعا أثناء الانتخابات المحلية لاتحاد اللعبة لم أجد آذانا صاغية، لأن حدود تفكير السواد الأعظم كانت تبلغ التنافسية فيما بين الهلال والنصر أو الأهلي والاتحاد على اعتبار أنه من الضروري أن يكون رئيس الاتحاد من أحد هذه الأندية، ليفوز فريقه بكل البطولات والدليل فوز الأهلي بثلاثية في زمن اتحاد عيد والحقيقة أن الأهلي كان مؤهلا للفوز ولا يعتد بهذا كدليل لمثل هذه الرؤية.

إن ما يؤلم أكثر هو أنك تكتشف مع المنحنيات الصعبة للعبتنا المحبوبة خذلان أقرب المقربين منها لها، حتى رجال الإعلام والذين أوكلت عليهم مهمة التنوير انساقوا خلف مصالح مؤقتة وصغيرة تنتهي بنهاية المناسبة فلم نجد لديهم قضية كبرى تهدف للمصلحة العامة أو هدفا ساميا للدفاع من أجله، كانت حكاياتهم فقط حول رؤية قاصرة تعتمد استثمار فرصهم.

عموما إذا كنت من عشاق كرة القدم، فلابد أن تدرك ما هي الأهداف المهمة للحفاظ على لعبتك والخطوات التي تساعد في بقائها وسلامتها وتطورها أهداف أكبر من حصد لقب لأنها لعبة تأتي تحت بند ثقافتك وليس رياضتك فأنت تشاهدها وتشجعها ولو كنت في الملعب لاختلف حديثي معك، خاصة أنت تشاهد هذه القضايا المحيطة باللعبة والأساليب المختلفة لعلاجها والتباين الكبير في وجهات النظر بعيداً عن اللوائح والأنظمة والقوانين.

تلك القوانين التي صاغها رجال قانون أيضا متورطون مثلكم في علاقة مع الأندية أو مع الأشخاص، وبالتالي ستدور الدوائر بقضايا مشابهة وأحكام مختلفة وتجد نفسك في كل مرة لك رأي مختلف فتقفز كقفزة الأراجيز في أمسية مشروبها يأتي بنكهة الشكولاتة، ثم تلتفت نحو الحضور مؤكداً أن التعصب أعمى.

*خاص بالعربية.نت - رياضة

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

ستعلمون ما أقول
دليل الأخبار

قد تقرأ أيضا