الارشيف / أخبار السعودية / دليل الأخبار المحلية

شراكة تكاملية بين "السعودية لهندسة الطيران" "ووحدة صيانة الطائرات للخطوط الإثيوبية"

  • 1/2
  • 2/2

بهدف تقديم حلول الدعم والصيانة وأيضًا تبادل الخبرات في هذا المجال

وقَّعت الشركة السعودية لهندسة وصناعة الطيران - إحدى شركات الخطوط الجوية العربية السعودية- مذكرة تفاهم للشراكة في تقديم خدمات صيانة الطائرات طويلة الأجل، مع وحدة صيانة الطائرات للخطوط الإثيوبية.

وتهدف الاتفاقية إلى تقديم حلول الدعم والصيانة في مجال صيانة أجهزة وقطع الطائرات بالشراكة، كل حالة حسب استراتيجيتها، والتي تشكل الأساس لمتابعة شراكة تجارية طويلة الأجل بين الشركتين، دعمًا لعمليات أسطول عملاء السعودية لهندسة وصناعة الطيران، في المملكة، والسوق المحيطة بها بالمشاركة، وأيضًا تبادل الخبرات في هذا المجال.

وبموجب بنود مذكرة التفاهم، تتعاون الشركتان في صيانة وتخزين وتقديم الدعم اللوجستي لأجهزة وقطع الطائرات، وأيضًا دراسة الفرص والمشروعات بالمشاركة واستخدام البنية التحتية للطرفين للاستفادة من الفرص لجذب وكسب ثقة العملاء.

وتم التوقيع على مذكرة التفاهم أمس الخميس، في أديس أبابا بمبنى وحدة الصيانة للخطوط الإثيوبية، من قِبل الرئيس التنفيذي لوحدة الصيانة للطائرات، زيلاليم تسهايي، والمدير العام التنفيذي لشركة السعودية لهندسة وصناعة الطيران، المهندس علي بن عبد الله العشبان.

وعبر "زيلاليم" عن أهمية منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا لأعمال الطيران قائلاً: "توسيع التعاون مع السعودية لهندسة وصناعة الطيران، يتناسب تمامًا مع الاستراتيجية للخطوط الإثيوبية والتي ترغب أن تجذب عملاء من الشرق الأوسط ودول الخليج ولن تجد أفضل من السعودية لهندسة وصناعة الطيران لموقعها الممتاز والخبرة المميزة التي تملكها السعودية لهندسة وصناعة الطيران للمساعدة في هذا التوسع، وأضاف أن أسطول الخطوط الإثيوبية الأقوى والأوثق في إفريقيا وحضائر الطائرات المميزة التي تملكها والخبرة الواسعة والموثوقية تجعل من الإثيوبية قادرة وبقوة من هذا التوجه في التوسع مع شركائها الجدد".

وفي هذا الصدد، أورد المهندس علي العشبان: "الشراكة الاستراتيجية بين السعودية لهندسة وصناعة الطيران ووحدة صيانة الطائرات للخطوط الإثيوبية"، واحدة من الاستراتيجيات التي تتبعها السعودية لهندسة وصناعة الطيران تهدف من خلالها إلى تعزيز خدمات الشركة المقدمة لعملائه.

وأضاف "العشبان": تدرس الشركتان خيار الشراكة الاستراتيجية طويلة الأمد، والذي نسعى من خلاله لدعم نشاط صناعة صيانة الطائرات في المملكة العربية السعودية وفقًا لتوجيهات رؤية المملكة "2030".

ولفت "العشبان": "نحن سعداء بهذا التعاون المعزز مع وحدة الصيانة الرئيسة للخطوط الإثيوبية، وسيضع الاتفاق المبادئ التوجيهية لكل حالة ولكل مشروع على حدة حسب نهج المشروع لخلق تعاون أفضل بين اثنين من كبار اللاعبين في سوق صناعة صيانة الطائرات في إفريقيا والشرق الأوسط؛ من أجل تقديم قيمة أفضل لعملائنا".

يُذكر أن هذه الاتفاقية الثانية من نوعها التي تبرمها السعودية لهندسة وصناعة الطيران في شهر واحد؛ حيث كانت الاتفاقية الأولى مع التركية لصيانة الطائرات.

قد تقرأ أيضا