الارشيف / أخبار السعودية / دليل الأخبار المحلية

نائب أمير جازان: الخطاب الملكي يؤكد النهج القويم للقيادة داخليًا وخارجيًا

أكد أن كلمة خادم الحرمين ترسم خططًا طموحة لصالح الوطن والمواطن

أكد الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان أن خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – في افتتاح أعمال السنة الثانية من الدورة السابعة لمجلس الشورى، جاء تأكيدًا للنهج القويم الذي تنتهجه حكومتنا الرشيدة داخليًا وخارجيًا، معتمدة في ذلك على مبادئ قوية وراسخة تتخذ من كتاب الله وسنة رسوله ومبادئ وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف منهجًا ودستورًا.

وفي التفاصيل، نوه أمير منطقة جازان بما شهدته المملكة العربية السعودية من تطور ونمو في شتى المجالات وما تسعى القيادة الرشيدة لتحقيقه من نمو وتطور وريادة من خلال العمل على تنفيذ رؤية الوطن ٢٠٣٠ ، مبرزًا اهتمامها ورعايتها لكل ما من شأنه توفير الراحة والرفاهية والعيش الكريم للمواطن والمقيم.

وشدد على الأهمية التي تمثلها كلمة خادم الحرمين الشريفين في رسم الخطط الوطنية الطموحة وتنفيذها بكفاءة وجودة عالية بما يضمن تحقيق الأهداف وخدمة الوطن والمواطن.

ورفع نائب أمير منطقة جازان باسمه ونيابة عن أبناء منطقة جازان الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آلِ سعود، وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على ما حظيت وتحظى به منطقة جازان وغيرها من مناطق المملكة من رعاية وتطوير وتنمية شملت كل مناحي الحياة، داعيًا الله تعالى أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار والرخاء.

نائب أمير جازان: الخطاب الملكي يؤكد النهج القويم للقيادة داخليًا وخارجيًا
دليل الأخبار

قد تقرأ أيضا