الارشيف / أخبار السعودية / دليل الأخبار المحلية

اليمن.. قوات الشرعية تتوغل قرب "معقل الحوثيين"

الميليشيات أعدمت 15 من أبناء تهامة رفضوا القتال معهم

أعلن الجيش اليمني، الاثنين، توغل قواته في أولى قرى مديرية برط العنان شمالي محافظة الجوف الحدودية مع محافظة صعدة، المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي الإيرانية.

وذكر الجيش أن قواته حررت قرية إعفى، بعد أن فرضت حصاراً محكماً عليها؛ مما دفع عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية إلى الفرار باتجاه جبال برط.

وتعتبر قرية إعفى أولى القرى الشرقية التي يحررها الجيش الوطني من مديرية برط العنان المحاذية لمحافظة صعدة من الجهة الشرقية.

ووفق "سكاي نيوز عربية" كانت قوات الجيش الوطني قد استكملت، الأحد، تطهير منطقة اليتمة في مديرية خب الشعف، من ميليشيات الحوثي، وفتحت الخط الدولي الرابط بين منطقة اليتمة شمال شرقي الجوف مع منطقة البقع شمالي صعدة باتجاه الحدود السعودية.

وذكر مصدر عسكري أن قوات الجيش التحمت بعد وصولها اليتمة مع القوات المرابطة في البقع؛ ليصبح الخط الدولي من اليتمة حتى البقع مؤمّناً بشكل كامل.

وأضاف المصدر أن قوات الجيش الوطني تُواصل تقدّمها باتجاه منطقة العقبة شمالي محافظة الجوف.

وفي سياق ذي صلة كشفت قناة "الإخبارية" نقلاً عن مراسلها باليمن، أن ميليشيا الحوثي أعدمت 15 شخصاً رفضوا القتال بصفوفها من أبناء تهامة في الحديدة.

يأتي ذلك عقب معارك عنيفة خاضتها قوات الجيش الوطني مدعومة بمقاتلات التحالف العربي ضد ميليشيا الحوثي، تكبدت خلالها الأخيرة خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وأسرت قوات الجيش الوطني خلال المعارك 52 من عناصر الميليشيات الإيرانية، واستعادت كميات كبيرة من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، و5 عربات عسكرية من قبضة الميليشيات.

في غضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي 3 غارات جوية استهدفت مواقع وتجمعات لمليشيات الحوثي الانقلابية في منطقتيْ "اللبة" و"الهيجة" غربي مديرية المصلوب بمحافظة الجوف، وأسفرت الغارات عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيا؛ علاوة عن تدمير عدد من الآليات التابعة لها.

قد تقرأ أيضا