الارشيف / أخبار السعودية / دليل الأخبار المحلية

الرياض.. مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة تنظّم عدة جلسات توجيهية

تمحورت حول مواضيع منها فن طرح الأفكار وتصميم نماذج العمل التجارية

انطلقت في مدينة الرياض الجلساتُ التوجيهية لمسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية، بالشراكة مع "عُلو"، شريك الإرشاد والاستشارات الدائم للمسابقة، والتي يعمل معها نخبة من المستشارين والمرشدين.

وتتواصل الجلسات التوجيهية في شهر فبراير في كل من جدة والدمام.

وانطلقت الجلسات التوجيهية في مدينة الرياض يوم الاثنين قبل الماضي باستضافة مركز "دلني" للأعمال (أحد برامج بنك التنمية الاجتماعية)، ثم في مدينة جدة يوم 6 فبراير في مركز عبداللطيف جميل للتعلم المستمر؛ لفائدة الفِرَق المتأهلة (45 فريقاً) من المرحلة؛ الأولى في مسابقة منتدى MITللشركات الناشئة في السعودية، وتمحور البرنامج حول مجموعة من المواضيع؛ من خلال جلسات توجيهية مخصصة لكل فريق مع الموجهين والمرشدين المتخصصين في جميع جوانب ريادة الأعمال، ومن أهمها فن طرح الأفكار، وتصميم نماذج العمل التجارية، واكتشاف العملاء، والتسويق، وخيارات تمويل الشركات الناشئة وغيرها من المواضيع التي تهم رواد الأعمال في المملكة، كما تَطَرّق رواد الأعمال الجدد إلى دراسة نماذج فريدة من القصص الملهمة السابقة.

وستشمل الجلسات التوجيهية -إلى جانب الرياض وجدة- مدينة الدمام يوم 19 فبراير في مركز أرامكو السعودية لريادة الأعمال.

وقال الرئيس التنفيذي لـ"علو" فارس فهيد الشريف: "تسعد علو بالشراكة المستمرة مع مسابقة MITEF ومجتمع جميل، ونشكر كل المرشدين الذين تطوعوا بوقتهم وخبرتهم الكبيرة لإرشاد رواد الأعمال".

وأضاف: "مهمة علو الرئيسية هي تطوير الفرد ليكون أكثر نجاحاً سواء كان مستقلاً أو من ضمن شركة أو منظمة تبحث عن تصميم وتنفيذ برامج لتطوير القدرات.

وتابع: مثل هذه البرامج التطويرية تُساهم في تمكين مهارات رواد الأعمال العملية، وترفع من جودة المشاريع والأفكار المشاركة، وهي مرحلة تحضيرية مهمة للمتسابقين؛ لزيادة فرص الفوز والتميز في تقديم مشاريعهم على لجان التحكيم في المراحل القادمة وحتى إطلاق مشاريعهم والدخول في السوق.

وأردف: تقدم "علو" برنامج "رزق" لريادة الأعمال والمبني على منهجية عملية مبنية على أسس علمية وتجارب سابقة، والتي يستطيع رواد الأعمال الاستفادة منها عن طريق الاستشارات المباشرة أو البرامج التدريبية المتخصصة".

وقال المدير التنفيذي للمبادرات الدولية وتطويرالأعمال في مجتمع جميل، المهندس محمد يحيى حكمي: "نتوجه بالشكر لعلو وكافة فريق العمل والمرشدين، على ما عهدناه منذ انطلاق مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية من دعم والتزام بتقديم أحسن خدماتها عن طريق شبكتها من المستشارين والمرشدين؛ فمن مبادئ رسالة "علو" الالتزامُ ببناء القدرات لرواد الأعمال، وتقوم بذلك عن طريق السعي لتطوير مفاهيم وآليات تنمية الأفراد والشركات الناشئة، وتطبق برامج نوعية في ريادة الأعمال والتطوير المهني، ونفخر في المسابقة بالاستفادة من كافة هذه الخدمات".

وتنظم مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية، بالشراكة مع "زين" السعودية ومركز "دلني" للأعمال، تحت شعار "اصنع بكرة" والتي سجلت هذه السنة تقدماً ملحوظاً في عدد المشاركات مقارنة بالدورات السابقة.

وتأتي مشاركة "علو" كشريك للإرشاد والاستشارات في المسابقة؛ في إطار جهود المنشأة لتكون الرائدة في توجيه الأشخاص ودعمهم نحو تحرير قدراتهم الكامنة والمساهمة الفعالة في منظماتهم ومجتمعاتهم؛ وذلك بالعمل على تصميم وتطبيق البرامج النوعية ذات الأثر المستمر والوصل بين الأشخاص والمنشآت لتحسين قدرات الأفراد وتطوير حياتهم المهنية.

الجدير بالذكر أن مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة في السعودية، قد أعلنت الشهر الماضي عن الفِرَق الـ45 المتأهلة في مسارات المسابقة الثلاثة (الأفكار، والشركات الناشئة، والريادة الاجتماعية). وسيتم عمل دورة التحكييم الثانية في فبراير؛ للإعلان عن أسماء الـ27 فريقاً المتأهلين إلى المرحلة النهائية؛ في حين سيتم الإعلان عن الفائزين في المسابقة بعد مرحلة التحكيم الثالثة يوم السبت 3 مارس 2018 في مدينة الرياض على شرف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وزير التجارة والاستثمار السعودي.

الرياض.. مسابقة منتدى MIT للشركات الناشئة تنظّم عدة جلسات توجيهية
دليل الأخبار

قد تقرأ أيضا